رعاية الحمل مع الطبيب

فحص حيوية الجنين

– موجات فوق صوتية(السونار) مفصلة لحركة الجنين الإجمالية  مثل : التنفس, حركة العضلات من تحريك أطرافه او فتح أو غلق يديه و أخيراً قياس كمية السائل الأمنيوسى الذي يحيط بالجنين وهو هام للغاية لأنه يُعرف منه إلى أي مدى تدعم المشيمة الجنين

– الفحص بدون مجهود : الفحص بسيط و لا يوذي الحامل او جنينها و يجري يعد الاسبوع ال28 للحمل. يشمل الاختبار وضع رباط علي بطن الحامل بة مقياس لنبضات قلب الجنين و قياس تقلصات الرحم. نظرية الاختبار ان الجنين تتغير نمط و سرعة ضربات قلبة عندما يتحرك. اذا كان نمط التغير متناسق اذن وصول الاكسجين كافي للجنين.

– الدوبلر : يستطيع الدوبلر قياس سرعة سريان الدم و الإحساس بالحركة

الحمل العنقودي

 الحمل العنقودي قليل الحدوث لكنه خطر، وهو عبارة عن خلل في التكوين يحدث بعد تلقيح البويضة بالحيوان المنوي. بسبب التشوه الحاصل لا يتمكن الجنين من الحياة، ويموت في بداية الحمل إما المشيمة فتستمر بالنمو و الانقسام بشكل مشوة و تكون اجسام مثل حبات العنب تملئ الرحم و تفرز كميات كبيرة من هرمون ( HCG).تشتكي الحامل بالحمل العنقودي من زيادة إعراض الحمل مثل الغثيان و القيء و يكون حجم الرحم اكبر من المتوقع لعمر الحمل. يجب استشارة الطبيب فوراً.

انفصال المشيمة

هو انفصال مبكر للمشيمة من جدار الرحم و يتسبّب بمشاكل الخطيرة للجنين والأم. من أسباب انفصال المشيمة التدخين, تعرض الأم لإصابة في البطن, الإصابة بالسكر, سوء التغذية. تعاني الأم من انقباضات رحمية و ألم في أسفل البطن و النزف المهبلي. يجب التدخل الطبي المباشر.

ضعف في عنق الرحم

عنق الرحم يكون في العادة مغلق طوال الحمل و لكن في بعض الأحيان يكون هناك ضعف في عضلة عنق الرحم يؤدي إلي فتحة مبكراً و بالتالي يزيد احتمال الإجهاض. من أسباب ضعف العضلة: عيوب خلقية, عملية أجريت لعنق الرحم, ولادة مهبلية صعبة, إصابة خطأ في إي عملية مهبلية. يشخص من قبل الطبيب بالسونار أو بسابقة الحامل لإجهاض بسبب ضعف عنق الرحم. من الممكن إن يلجأ الطبيب إلي عمل عملية ربط للرحم باستخدام اربطة تمنع عنق الرحم من الفتح و تكون في العادة بين الاسبوع ال12-15 للحمل.

اختلال كمية السائل الأمنيوسى

كمية السائل الأمنيوسى هي احدي علامات صحة الجنين. بعض الأحيان تزيد أو تنقص كمية السائل الأمنيوسى عن العادي. تقل في مثال إمراض الجنين و المشيمة أو قطع في الكيس الأمنيوسى. إما الزيادة مثال حالة سكر الحمل أو اختلاف العامل الريسوزي. من مشاكل الاختلاف في الكمية هي الولادة المبكرة أو القيصرية.

إذا تخطيتي معاد الولادة

سوف يتأكد الطبيب من مدة الحمل من خلال حساب الدورة و احتساب سونارك الأول . ثم يتم فحص عنق الرحم لمعرفة استعداده للولادة من حيث طرية أو طوله. و من الممكن أيضا ان يقوم بعمل مسح للكيس الأمنيوسى حيث أنة يحفز إطلاق مواد في الدم تساعد علي بدا الطلق و التقلصات. ان فشلت تقررين مع طبيبك رغبتك في الحث الصناعي علي الولادة أو الولادة القيصرية.

الكاتب: DrAshrafSabry

استشاري علاج العقم و الحقن المجهري و النساء و التوليد. Fertility, Obstetrics & Gynecology Consultant.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *