فحص عينة بطانة الرحم لتشخيص تأخر الحمل

موسع عنق الرحم

تخرج البويضة المتهيئة من غلافها إلي خارج المبيض لتلتقطها اهداب قنوات فالوب الي داخلها و تترك خلفها باقي الحوصلة التي كانت تحيط بها (تسمي الان الجسم الأصفرCorpus luteum) لتفرز هرمون بروجيستيرون   الذي يساعد في استكمال بناء بطانة الرحم و تغيير تركيبتها لجعلها اكثر استعداد لاستقبال و انغماس البويضة الملقحة في حالة حدوث حمل. اما في حالة عدم حدوث حمل يقل مستوي هرمون أستروجينو هرمون بروجيستيرون في الدم فتبتدئ بطانة الرحم في الانحلال حتي تنزل في الدورة في صورة دم .

تعكس العينة تأثير هرمون بروجيستيرون المسئولة عن تهيئ الرحم. و تتلخص هذه الطريقة في إجراء عملية توسيع عنق الرحم وكحت الرحم لأخذ عينة من بطانة الرحم في أي يوم من اليوم الحادي و عشرون الي الخمسة و عشرون للدورة و ارسالها لفحصة الانسجة و لمطابقتها بالشكل التقليدي المفترض يكون لليوم الذي أخذت فيه العينة. أصبح هذا النوع من التحليل نادر الاستخدام بسبب وجود بدائل اسهل و ارخص و أمن منة.

موسع عنق الرحم

موسع عنق الرحم

كحت بطانة الرحم

كحت بطانة الرحم

 

الكاتب: DrAshrafSabry

استشاري علاج العقم و الحقن المجهري و النساء و التوليد. Fertility, Obstetrics & Gynecology Consultant.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *